جمعية الشــرطة والشــعب لمصــــر

 

 

 

 

 

 أسست جمعية الشرطة والشعب لمصـــــر وأشهرت تحت رقم ٧٠٨٩ لسنة ٢٠٠٧ بتاريــــخ
٩/٩/٢٠٠٧ لتضم إلى عضويتها كأعضاء مؤسسين مجموعة من المواطنين المؤمنين بقدرة المجتمع على الوصول إلى أهدافه وتحقيق أمانيه فى إطار من التفاهم والتوافق .

 

وقد استرعى انتباه المؤسسين أن توجيه النقد للأمن المصرى بات ظاهرة قد يكون لها انعكاس سلبى على أداء الجهاز الامنى دون تحقيق الهدف المنشود منه ولذا فقد بادروا بالتحرك لتحقيق هدفاً سامياً مؤكدين :

-         أن هناك تجاوزات غير مقبولة تقع من بعض إفراد أو ضباط وزارة الداخلية يجب التعامل معها ، كما يجب توعية الجمهور بواجباته ومسئولياته وحقوقه فى حدود احترام القانون .

-         أن هدف المجتمع هو إصلاح الأخطاء وتقويم أداء من يستحق التقويم مع تضييق هوة التنافر والخلاف بين الشرطة والشعب كلما وجدت.

-         تهدف الجمعية إلى العودة للأصل ، فالشرطة هى نتاج احتياج المجتمع ومن ثم فأنها إضافة يجب إن تلاقى احترام ، والمعيار هو التزام القائمين على العمل بها بميثاق إنشائها ، فيجب على المجتمع تقييم الخدمة فى ضوء احتياجه لها ، وعلى طرفى المعادلة توجيهها فى الطريق السليم .

-         يجب العمل على ترسيخ إيمان الطرفين بحق الأخر فى معاملة كريمة وتأكيد أهمية التزام الجميع بالقانون والشرعية .

 

أخذ مؤسسو الجمعية على عاتقهم وهم مجموعة متنوعة الاتجاهات والاختصاصات أن يعملوا على نشر رسالة حب تحمل الجميع على أداء رسالتهم تجاه مصر بكل دقة و إخلاص ووفاء ، ودون السماح بترك ثغرات ينتج عنها الإخلال بالواجبات أو بحقوق الإنسان.

 

وعلى ذلك فقد أتخذ مؤسسو الجمعية الخطوات الرسمية لإشهارها - وبتوفيق من الله - تم تأسيسها وفقاً لما يقضى به القانون ، وقد سُمح للجمعية حسب ما ورد بقرار إشهارها - المنشور بالجريدة الرسمية الوقائع المصرية – ما جعل خطة العمل المستقبلية تهدف إلى :

 

·        توعية الجهاز والمواطن بمفهوم الشرطة المجتمعية عن طريق الندوات والمحاضرات

·        تطوير آليــات بناء الثقة بين طرفى المعادلة عن طريق اللقاءات

·        زيــادة الثقافة الأمنية لدى المواطنين والقائمين على العمل عن طريق الندوات والمحاضرات والنشرات الدورية

·        تقديم الدعم المادى والثقافى والاجتماعى والدراسات اللازمة لدفع العمل بالجهاز

·        تعزيز معرفة طرفى المعادلة بأهمية الأخر عن طريق الندوات والمحاضرات

·        كسر الحاجز النفسى لدى المواطن وتوقع المشكلات ومحاولة منعها

·        الإشراف ومتابعة ضحايا الجريمة وتقديم الدعم النفسى

·        العمل على توفير بيئة صالحه عن طريق إنشاء مراكز صحية

·        تطوير العمل الاجتماعى داخل الجهاز الامنى

·        توفير المساعدات الاجتماعية

·        أنشــــــــــــــــــــــاء صحيـــفــة

 

تسعى الجمعية إلى استخدام علم النفس والتسويق لتحسين العلاقة ورفع مستوى الارتباط وكذلك يتطلع القائمين عليها على نشر صورة صحيحة عن الواقع الذى يمكن تأكيده فى هذا المجال ، خاصة وان عضويتها تتمتع بقدرة على التواصل مع المجتمع المحلى والدولى.

 

وبالإضافة إلى الأهداف العامة والمحاور الرئيسية يمكن القيام بما يلى:

 

-         التواصل مع المجتمع بمعاونة الشخصيات العامة

-         تنظيم مؤتمر مشترك مع المجلس القومى لحقوق الإنسان

-         عمل مركز تلقى رسائل / اقتراحات وشكاوى ( للتقييم والدراسة )

 

وتستهدف هذه الخطة الطموحة إلى توثيق أواصر الصلة بين الشعب المصرى وحماة أمنه والعمل على توفير المناخ المناسب من الناحية النفسية للعمل ، وفضلاً عن إبراز الايجابيات وتقويم السلبيات ونشر صورة حقيقية لمصر لدى المجتمع الدولى.

   

     دكتــور/ إيهاب محمد يوسف

أمين عام جمعية الشرطة والشعب لمصر